العلاقة بين حبوب اللقاح والانتصاب عند الرّجال !

هل سئمتَ من خيباتِ الأمل المتكرّرَة التي تواجِهها في كلّ مَرّة تعجز فيها عن الحصول على الانتِصاب الذي يمكّنك من إتمام العلاقة الزّوجيّة بالشّكل الذي يرضيك. إن كنت قد سئِمتَ من هذه المشكِلة وترغب بالتّخلُّص منها دون الاستعَانة بالأدوِية، من المؤكّد أنّك قد صادفتَ شخصاً ما لِينصحك باللجُوء إلى الحلول الطّبيعيَّة كحبوب اللقَاح على سبيل المثال. ولكن مهلاً، ما صّحة هذه الأقاوِيل فيما يخصّ العَلاقة بين حبوب اللقاح والانتصاب عند الرّجُل. سنتعرّف على كل ذلِك وأكثَر في الفقرات التّالِية من موضوعنا لليَوم؛ تابع معنَا …

ما هِي حبوب اللقَاح ؟

سرّ العَلاقة بين حبوب اللقاح والانتصاب
معلومات عن حبوب اللقاح، وسرّ العَلاقة بين حبوب اللقاح والانتصاب

يستخدم مصطلَح حبوب اللقاح عادةً لِلإشارة إلى مزيجٍ يحوي حبوب لقاح الأزهَار، الرّحِيق، ومفرزَات النّحل أيضا. حيث يجمَع النحل العامِل هذه الحبوب من النباتَات المتنوّعَة وينقلها إلى الخلِيّة؛ بغية تخزينهَا والاستِفادة منها كغذاء للمستعمَرة. وقد استخدمَت منذ زمنٍ بعيدٍ في العديد من العِلاجات التَّقليديَّة، نتيجةً لما يشاع عن فوائِدها المتنوّعة على العَديد من أجهِزة جسم الإنسَان.

فعلى سبيل المثال، هناك العَديد من القصَص والأقاويل المنتشِرة بين عامّة النّاس حول وجود عَلاقة ما بين حبوب اللقاح والانتصاب عند الرّجَال. وهو ما سنعرِف المزيد عن حقيقته في الفقرَات القادِمة.

هذا وتوجَد العَديد من المكمّلات الغذائيّة الحاوِية على حبوب اللقَاح وبأشكال صيدلانيّة مختلِفة، كَالكبسولات، المَضغوطات، والبودرَة أيضا. وكمِثال عليها، كبسولات حبوب اللقَاح (Bee Pollen Caps)، التي تنتجهَا شركة ناوفودز (NOW Foods) التي يقع مقرّها في الولايات المتّحدة الأمريكيّة.

الاسم العِلمِي حبوب اللقَاح
تصنِيف الدّواء من المكَمّلات الغِذائيّة
الاستخدِام الشّائِع هناك العَديد من الأهداف العِلاجيّة المقترَحة لِحبوب اللقاح
معلومات عن كبسولات (Bee Pollen Caps) من ناوفودز

مكوّنات كَبسولات حبوب اللقَاح

قبل أن نبدَأ حديثنَا عن طبيعة العَلاقة ما بين حبوب اللقاح والانتصاب عند الرّجال. من المهم أن تعلَم أنَّ حبوب اللقاح بحدّ ذاتهَا هي المكوّن الأبرَز في العدِيد من أنوَاع المكمّلات الغذائيّة. حيث تعتقِد العَديد من الآراء الطبّيّة بأنّهَا قد تفيد فِي:

  • تخفيف الالتهابات.
  • المساعَدة في التئَام الجّرُوح.
  • تعزِيز وظائِف الكبد وصحّته.
  • الحمَاية من بعض أنوَاع الجَّراثيم.
  • تخفِيض عوامِل خطورة الإصابة ببعض الأمرَاض القَلبيّة.
  • الحمايَة من بعض الأمراض المزمِنة، نتيجةً لخصائِصها المضَادّة للأكسَدة.

(مع التّنويه إلى أننّا ما زِالنا بحاجة إلى مزِيد من الأبحَاث والدّراسات لتأكيد هذه الفوائِد والميّزات).

العَلاقة ما بين حبوب اللقاح والانتصاب

يشغل السّؤال عن مدى الارتِباط بين حبوب اللقاح والانتصاب تفكِير العديد من الرجَال الذين يعانون من العَجز الجّنسي والذين يبحَثون عن وسائِل طبيعيَّة للتخلُّص منه.

لكن ونتيجةً لندرة الدراسَات والأبحاث العلمِيَّة الموثوقَة حول حقيقة العَلاقة ما بين حبوب اللقاح والانتصاب عند الإنسَان على وجه الخصُوص؛ فقد اضطرَرنا للاستِعانة بإحدَى الدراسات التي نُشِرَت في عام 2018. والتي أجريَت بهدَف معرفة تأثيرات حبوب لقاح النَّحل وحبوب لقَاح النّخِيل على كلّ من حالة سكّر الدَّم والعَجز الجّنسِي الذّكرِي لدى مجموعة من الجّرذان الذين حُرّضَ الدّاء السّكَّري لديهم باستخدَام الستربتوزوتوسين.

وجد البَاحثون أن معلّقَات حبوب اللقاح هذه، قد تساهِم في الوقَاية من خلل المحوَر الوطائي الخصيوي المحرَّض بالدّاء السّكَّرِي، والتغيُّرات النّسيجيَّة الضّارّة في الخصية. بالإضَافَة إلى مكافَحة ارتفَاع سكَّر الدَّم، عبر خصائصهَا المضادّة للأكسَدة، وكفاءَتها في تَحسين وظيفة خَلايا بيتا ومستويات الأنسولين فِي الدّم.

إذاً، هل سنتعكِس العَلاقة ما بين حبوب اللقاح والانتصاب على الوظِيفة الجنسيّة سلباً أم إيجاباً ؟

على الرّغم من وجود العَديد من الأقاوِيل التي تتحدَّث عن وجود عَلاقة ما بين حبوب اللقاح والانتصاب عند الرّجال. إلا أنَّ هذه القصَص لم تجِد ما يدعمهَا من دراسَات علميّة موثوقَة بالشّكل الكافِي. ولذلِك فإنّنا ما زِلنا بانتظار المَزيد من الأبحَاث المستقبليَّة التي قد تساعِدنا يوماً ما في فهم طَبيعة العَلاقة ما بين حبوب اللقاح والانتصاب وكيفيَّة تأثيرهَا على الوظِيفة الجّنسيَّة لدى الإنسَان على وجه الخصوص.

دواعِي استخدَام حبوب اللقاح

بعد أن اطّلعنا على بعض النّقاط الهامّة فيما يخصّ طبِيعة العلاقة ما بين حبوب اللقاح والانتصاب عند الرّجال. حان الوقَت لِنتعرّف على بعض من أشهَر الأسبَاب التي قد تدفَع النّاس لاستِخدام حبوب اللقَاح. حيث يلجأ العَديد من الأشخَاص إليها للأسباب التّالية:

  • قد تلعَب دوراً مضادّاً للحساسيّة. حيث أشارَت إحدى الدّراسات التي أُجرِيَت على الفئران، والتي نشِرَت في عام 2008، إلى أنَّ حبوب اللقاح قد تثبّط تفعِيل الخَلايا البدينة لَديهم.
  • وقد تخفّف من هشَاشة العِظام. حيث أشارَت إحدى الدّراسات التي أُجرِيَت على الجّرذان، والتي نشرَت في عام 2012، إلى أنّ غذاء ملكات النَّحل وحبوب لقاح النَّحل قد يقلّل من فقدَان العظم الناتِج عن مرَض هشاشة العظام.
  • كما أنها قد تحمِي الكبد. حيث أشارَت إحدى الدّراسات التي أجرِيَت على الفئران أيضا، والتي نشرَت في عام 2018، إلى أنّ مستخلص الإيثانول من حبوب لقاح النَّحل، قد يقلّل مِن حدوث التَّنكُّس الدهني في كبد الفئرَان، والنّاتج عن اتّبَاع نظام غذائِي غنيّ بالدّهُون.

لكن وعلى الرّغم من النّتائِج التي توصّلت إليها الدّراسات السّابقة على الحيوانَات. إلّا أنّنا ما زلنَا بحاجة إلى المزِيد من الدّراسات الموثوقَة على الإنسَان، لِتأكيد هذه الفوائد أو نفيهَا.

التأثيرات الجانبيّة

على الرّغم من أنَّ حبوب اللّقاح قد تبدو آمِنة عند استخدامهَا لفترات قصيرَة، إلّا أنّك قد تعانِي من ردود فعل تحسسيّة خطِرة كالحكّة، الاحمِرار، التَّوذُّم، الشَّرى أو صعوبَة التنفُّس، إذا ما كانت لديك حساسيّة تجاههَا. لذا فاحرص على الاستعَانة بطبيبكَ.

 طريقة استخدَام حبوب اللقاح

لا توجَد طريقة استخدَام أو جرعَات محدّدَة ومتعارَف عليها لِحبوب اللقَاح. إلّا أنّ بعض الشّركات الصّانعة للمكمّلات الغِذائية الحَاوية عليهَا، قد تقترِح طريقة استخدَام معيَّنة.

فعلى سبيل المثال، أشارَت الشّركة الصّانِعة لِكبسولات (Bee Pollen Caps) والتي تطرّقنا إليها في الفقرة الأولى، على موقعهَا الرّسمِي، إلى إمكانيّة تناول كبسولتَين من هذا المنتَج (جرعة كل كبسولة 500 ملغ)، لِمرّة واحدة أو مرّتين في اليَوم، ويستحسن أن يتمَّ ذلك مع الطّعَام. كما نوّهت أيضاً إلى أنّ هذه الكبسولَات مخصَّصة لِلبالغين فقط، ولا ينبغِي استِخدامهَا مِن قبل الحَوامِل أو المرضِعَات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top